التلبينة النبويّة متوفرة الآن مع عدة خلطات طبيعية

التلبينة النبويّة متوفرة الآن مع عدة خلطات طبيعية

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (التلبينة تغسل بطن أحدكم كما تغسل إحداكن وجهها من الوسخ بالماء

التلبينة: غذاء ودواء وهي حساء يعمل من ملعقتين من دقيق التلبينة ثم يضاف لهما كوب من الماء وتطهى على نار هادئة لمدة 5 دقائق ثم يضاف كوب لبن وملعقة عسل نحل. سميت تلبينة تشبيها لها باللبن في بياضها ورقتها. وقد ذكرت السيدة ‏عائشة رضي الله عنها أن النبي علية الصلاة والسلام أوصى بالتداوي والاستطباب بالتلبينة قائلا: التلبينة مجمة لفؤاد المريض تذهب ببعض الحزن صحيح البخاري.

وعلى هذا النحو يسهم العلاج ب التلبينة في الوقاية من أمراض القلب والدورة الدموية إذ تحمي الشرايين من التصلب – خاصة شرايين القلب التاجية – فتقي من التعرض لآلام الذبحة الصدرية وأعراض نقص التروية واحتشاء عضلة القلب .

أما المصابون فعليّا بهذه العلل الوعائية والقلبية : فتساهم التلبينة بما تحمله من خيرات صحية فائقة الأهمية في الإقلال من تفاقم حالتهم المرضية وهذا يظهر الإعجاز في قول النبي صلى الله عليه

وسلم : التلبينة مجمة لفؤاد المريض أي : مريحة لقلب المريض تخفض الكولسترولوتعالج القلب علاج الأكتأب علاج السرطان وتأخر الشيخوخة ملينة ومهدئة للقولون

 

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s